أخبار الرياضةالكورة الاوروبيةكأس أمم أوروبا

روبرتو مارتينيز بعد توديع كأس أوروبا 2024: خسرنا بفخر ضد فرنسا.. وبيبي كان محاربًا

وصف روبرتو مارتينيز، المدرب لمنتخب البرتغال، خروجهم من بطولة كأس أمم أوروبا من مرحلة ربع النهائي بـ”اللحظة الحزينة”.

جاء خروج منتخب البرتغال من كأس أوروبا 2024 بعدما خسر ضد منتخب فرنسا، مساء يوم الجمعة، بركلات الترجيح 5-3.

وقال روبرتو مارتينيز في تصريحات نشرتها صحيفة “ريكورد” البرتغالية: “إنها لحظة حزينة لأن اللاعبين قاتلوا. لقد فعلوا كل ما عملنا من أجله، لقد أظهروا قيم كرة القدم البرتغالية”.

وأضاف: “إنه أمر محزن، استحق الجمهور أن يكون سعيدًا، لكننا خسرنا على أقدامنا، قدمنا ​​كل شيء، أظهرنا القوة، كانت لدينا قيم كرة القدم البرتغالية، كانت لدينا فرصة رائعة للاستحواذ على الكرة، ودافعنا بشكل جيد، وكان الفارق هو أننا لم نسجل”.

وتابع “بعد المباراة كانت غرفة التبديل الملابس مليئة بالمشاعر والنماذج، يمكن النظر إلى ما فعله بيبي، القائد، سوف ينضج لاعبونا كثيرًا من هذه التجربة، كان الأداء يجعلنا ننظر إلى المستقبل بفخر كبير”.

واستمر: “بيبي كان مثالًا، يمكن النظر إلى ما فعله، كمدرب تنظر إلى ما قدمه ورد فعله (استبساله الدفاعي في اللحظات الأخيرة من المباراة)، كان محاربًا، نموذجًا، ما فعله بيبي اليوم وفي البطولة كان مثاليًا”.

وأردف: “لقد خسرنا، ولكن بكل فخر، قدمنا كل شئ، البرتغال لن تتوقف، سنقدم كل شئ في المستقبل”.

 

المصدر

مقالات ذات صلة